كلمة العميد

االحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد تلعب المكتبات الجامعية دوراً اساسياً ومهماً في العملية التعليمية الجامعية حيث تعتبر من اهم المصادر المعرفية التي تمد الطلاب واعضاء هيئة التدريس والباحثين في الجامعات بمصادر المعلومات المرجعية والمعرفية ، والمراجع الدراسية الورقية منها والالكترونية لذلك فان الاهتمام بالمكتبات الجامعية وتطويرها يعد اولوية لكل جامعة تسعى الى التميز العلمي . يشهد التعليم الجامعي تغيرات متتالية تفرضها طبيعة التطورات العلمية والتقنية ، كما تشهد جامعة الجزيرة نمواً مطرداً في برامجها وابحاثها مما مكنها من ان تتبوأ مركزاً مرموقاً بين الجامعات المحلية والاقليمية والعالمية الامر الذى عظم من مسئولتنا لمواكبة هذه التطورات والتفاعل معها والمساهمة لا نجاحها يجعل من الضروري اعادة صياغة اهداف المكتبة واجراءات تعديلات جذرية في فلسفة نشاطات المكتبة والخدمات التي تقدمها وادراكاً لأهمية الجامعة فقد اولت جامعة الجزيرة وهى الجامعة التي تنشد التميز في كل مؤسساتها عناية خاصة واهتماماً كبيراً لقطاع المكتبات والمعلومات حيث انشأت عمادة المكتبات وسعت لتطويرها ، تسعى عمادة المكتبات الى ترجمة هذا الاهتمام والعناية الى واقع وانجازات تحققت في صور متعددة تمثلت في انشاء المكتبة المركزية الجديدة وتجهيزها كذلك تعيين عدد من المتخصصين المؤهلين من الكوادر البشرية ، وصيانة وتأهيل المكتبات الفرعية وتزويد المكتبات بالمطبوعات الحديثة وانشاء المكتبات الالكترونية كل هذه الانجازات تحققت بفضل الله ثم تعاون ادارة الجامعة الكبير واهتمام السيد مدير الجامعة ومتابعته وتوجيهه . نسأل الله ان يستمر هذا الدعم لتحقيق اهداف الجامعة .

إتصل بنا